الكشف عن تسربات المياه في دورات المياه والمطابخ

الكشف عن تسربات المياه في دورات المياه والمطابخ..


تسربات المياه في الحمام,

يمكن ملاحظتها من خلال إنخفاض ضغط المياه في الحمام, او عدم انتظام ضخ المياه سواء من الماء البارد او حتي الساخن, وايضا نشوء بقع
في الحمام في الأرضيات خاصة. وإذا كانت حالة التسربات للمياه كبيرة او في مرحلة متأخرة يحدث تعفن ويلحظ العفن للجميع.


     تسربات المياه في الحمام



ويمكن القول بأن بعض انواع التسربات للمياه يمكن إكتشافها بالعين في الحمام,
تسريبات " البانيو " يمكن عن طريق ملء البانيو علي اخره بالماء ومع التركيز وملاحظة إذا كان الماء سوف ينخفض منسوبه او يستمر علي نفس المستوي. وقد يكون السبب في التسريب في حالة إنخفاض منسوب الماء هو تصدع البانيو ذات نفسه.

تنقيط المياه بإستمرار من الصرف في الحوائط او الحنفيات, قد يكون ذلك بسبب سوء الأدوات او الخامات المستخدمة في البناء او الصناعة والسباكة .
ملاحظة ظهور علامات الرطوبة علي الجدران والحوائط او حتي الأرضيات, والتركيز علي ان المسبب مابين انابيب الصرف الصحي او انابيب المياه العادية.

هناك بعض الأجهزة الحديثة التي تكشف تسربات المياه في الحمامات من امثلتها التصوير الحراري السريع, وهناك جهاز موجات الراديو عن طريق الذبذبات. وهو يتتبع مسار التسريب ويعمل علي إصلاحة بنفسه في وقت قصير.

يمكن قياس الضرر الذي يحدث بسبب التسريب, بقياس المسافة بين المياه واقرب مصدر للصرف في الحمام.

يكون هناك تدفق دائم للمياه من خزان المياه الخاص بقاعدة الحمام.

تسربات المياه في المطبخ,

تنظيف منازل بالمدينة المنورة
نقل أثاث بالمدينة المنورة

يمكن ايضا استخدام العين لتحديد التسريبات في المطبخ وسببها بوضوح, في البداية يجب فحص والتحقق من امداد المياه في المطبخ والصرف, لكل من الغسالات والأحواض المستخدمه, لنتأكد في البداية من عدم وجود تسريب.
حيث يتم التركيز علي وجود بقع صدأ واضحه, او تنقيط من الحنفيات.

ويمكن الملاحظة عن طريق الشعور بالروائح الغير عادية والمقززة عند التخلص من مياه الغسلات, هذا يعتبر من ابرز المعطيات علي تسربات المياه.

يمكن سماع صوت مياه مكتوم من ناحية الجدران في المطبخ, وهذا تحديدا في حالة عدم إستخدام المياه اصلا. هنا نتأكد
من ان هناك تسريب مياه في جدران المطبخ
إرسال تعليق

نقل العفش في المدينة المنورة تصميم نقل عفش بالمدينه المنورة © 2017

يتم التشغيل بواسطة Blogger.